تنظيم القاعدة في اليمن يسيطر على قصر الرئاسة الفرنسية إلكترونياً

تنظيم القاعدة في اليمن يسيطر على قصر الرئاسة الفرنسية إلكترونياً

اكتشف حساب "إنفو 140" الفرنسي على تويتر بأن تنظيم القاعدة في اليمن أحكم سيطرته على قصر الإليزيه في فرنسا، حيث بات واضحاً اسم "Al Qaida au Yemen" مكان اسم قصر الرؤساء الفرنسي، وذلك عبر خدمة الخرائط التابع لشركة غوغل.

إذ يكفي البحث عن اسم ذاك التنظيم في خانة البحث للخرائط حتى يظهر قصر الرئاسة الفرنسية في النتائج.

ويتساءل الحساب الفرنسي عن إمكانية أن يكون هذا الأمر قرصنة جديدة، في إشارة إلى المعارك الإلكترونية الدائرة حالياً من قبل مؤيدين لتنظيم القاعدة وداعش على الإنترنت من أجل قرصنة أكبر عدد من المواقع والحسابات على مواقع التواصل الإجتماعي.

ويوضح موقع "لوموند" الفرنسي أن الأمر الذي ظهر لم يكن قرصنة وإنما هو نابع عن خدمة تقدمها شركة غوغل، تسمح للمستخدمين بتقديم المعلومات الكافية من أجل تصحيح اسم معلم أساسي في أي بلد كان، "وما ظهر هو تعديلات مؤقتة تسمح للناس بتأكيد تلك المعلومات أو رفضها قبل أن تبت إدارة الموقع بهذا الأمر نهائياً، وذلك بناء على تعليقات ومدى قبول زائري خدمة الخرائط بتلك التعديلات".

 


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك